من صنع إليه معروف فقال لفاعله جزاك الله خيرا فقد أبلغ في الثناء

مَنْ صُنِعَ إِلَيْهِ مَعْرُوفٌ فَقَالَ لِفَاعِلِهِ جَزَاكَ اللَّهُ خَيْرًا فَقَدْ أَبْلَغَ فِي الثَّنَاءِ

Post navigation


اترك رد