لا يؤمن أحدكم حتى يكون هواه تبعا لما جئت به

لَا يُؤْمِنُ أَحَدُكُمْ حَتَّى يَكُونَ هَوَاهُ تَبَعًا لِمَا جِئْتُ بِهِ

Post navigation


اترك رد