لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من والده وولده والناس أجمعين

لاَ يُؤْمِنُ أَحَدُكُمْ حَتَّى أَكُونَ أَحَبَّ إِلَيْهِ مِنْ وَالِدِهِ وَوَلَدِهِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ

Post navigation


اترك رد